مدير الوكالة الدولية للطاقة النووية يؤكد التزام ايران بالاتفاق النووي

قال يوكيا امانو مدير وكالة الطاقة الذرية، اليوم الثلاثاء، ان ايران وفت بالتزامها الخاصة ببرنامجها النووي، بحسب ما تم الاتفاق عليه سابقا مع القوى العظمى الستة في عام 2015، على الرغم من تصاعد المخاوف بشأن محاولات الادارة الأمريكية الجديدة تغيير شروط الاتفاق.

وتتخذ الادارة الأمريكية الجديدة مواقف اكثر صرامة تجاه ايران ووجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحذيرات لايران في الشهر الماضي بعد اجراءها تجربة صاروخية على صاروخ باليستي متوسط المدى.

وتقول ايران والموقعين على الاتفاق النووي ان التجارب الصاروخية ليس لها علاقة بالاتفاق النووي المبرم سابقا، وان ايران لم تنتهك قرار مجلس الأمن الذي يمنع تطويرها لأسلحة لها القدرة على حمل رؤوس نووية، الا ان الادارة الأمريكية اعتبرت ان هذه التجربة تنتهك روح الاتفاق وفرضت عقوبات على خمسة وعشرين اسم وكيان لهم علاقة بايران.

وفي حالة قررت الولايات المتحدة الأمريكية تغيير شروط الاتفاق ستحتاج الى موافقة اربعة وثلاثين دولة اخرى هي الدول المشكلة لمجلس المحافظين في الوكالة، وذلك في حالة قررت ان تنفذ عمليات تفتيش بالمواقع العسكرية الايرانية.

وقال امانو ان ادارة ترامب لم تجري اي اتصالات بالوكالة الدولية للطاقة النووي وحتى الأن لبيان التزام ايران بتعهداتها حول هذا الاتفاق.

وجاءت تصريحات امانو في مؤتمر صحفي عقده على هامش وجوده في دبي لحضور قمة، وقال ان الادارة الأمريكية مازلت حديثة العهد بتولي السلطة الا انهم في الوكالة على استعداد تام للتواصل معهم في اسرع وقت والتباحث بهذا الشأن.

وتقول الوكالة انها على اتصال دائم بمسؤولين امريكيين اخرين.

وقال امانو ان ايران ملتزمة بشكل كامل بالاتفاق النووي عدا خروقات بسيطة تتمثل في ارتفاع مخزونها من الماء الثقيل باكثر قليلا من الحد المسوح به.

وبحسب الاتفاق النووي المبرم مع ايران يمكن لها ان تحتفظ بمخزون من الماء الثقيل يقدر بمائة وثلاثين طنا، كما يمكن لمفاعلاتها النووية ان تعمل على انتاج البلوتونيوم ويستخدم البلوتونيوم في انتاج الاسلحة النووية.

وقال امانو ان نشاط ايران النووي قد تقلص بناء على الاتفاق واعتبر ان هذا الأمر بمثابة مكسب صافي لهم وقال انه من المهم ان يستمر تنفيذ الاتفاق النووي .

ورفض امانو التعقيب على الأسئلة المتعلقة بمحاولات الادارة الأمريكية الجديدة تعديل بنود الاتفاقية وما يمكن ان ينتج عن ذلك الأمر وخاصة في ظل التزام ايران ببنود الاتفاق.

وقال امانو انه على ايران ان تلتزم بنفس معايير الأمان التي تلتزم بها الدول الأخرى التي تستخدم الطاقة النووية دون تحيز او تمييز.

وانتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في اثناء حملته الانتخابية الاتفاق النووي الايراني واعتبره اسوء اتفاق في تاريخ امريكا وتعهد بالغاءه او تغيير بنوده، وهو الأمر الذي رفضته ايران بشكل قاطع.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

القوات العراقية تسيطر على مطار الموصل ومعسكر الغزلاني

توقيت لقاء الهلال أمام الريان فى منافسات دوري أبطال آسيا لعام ٢٠١٧

اليابان تحتج على خطط روسيا بتعزيز قواتها العسكرية على جزر متنازع عليها