استقرار اسعار النفط وسط مخاوف من انخفاض السعر مع استمرار تخمة المعروض

استقرت اسعار النفط في تعاملات يوم الجمعة، الا انها انخفضت لى الأساس الأسبوعي حيث يسجل الخام الأمريكي اول انخفاض اسبوعي في فترة مسة اسابيع ماضية وذلك مع استمرار نشاط التنقيب والضخ وانتشار الحفارات في الولايات المتحدة الأمريكية، وارتفع المخزون الأمريكي لرقم قياسي وسط محاولات الدول الأعضاء في اوبك وكبار منتجي النفط لخفض الانتاج وتقليل تخمة المعروض.

واصدرت شركة بيكر هيوز لدمات النفط بياناتها حول اعداد منصات الحفر التي دخلت ي الخدمة مؤخرا في الولايات المتحدة الأمريكية وقالت ان اعداد الحفارات ارتفعت لخامس اسبوع على التوالي، وانه ترتفع بشكل مطرد في التسعة اشهر الأخيرة، وتزيد وتيرة ادخال حفارات جديدة في العمل مؤخرا بدعم من الاتفاق الذي وقعته اوبك مع بعض الدول من كبار منتجي النفط من خارج المنظمة والذي يفيد بتقليل الانتاج ومدته ستة اشهر قابلة للتجديد.

وابقى هذا الاتفاق اسعار النفط فوق خمسين دولارا للبرميل بعد ان وصل لاقل قيمة له منذ عام تقريبا ولامس حدود الخمسة وعشرين دولارا للبرميل.



وتضمن الاتفاق بين اوبك وبعض الدول من خارج المنظمة مثل روسيا على تخفيض الانتاج اليومي بمقدار 1.8 مليون برميل وحتى نهاية شهر يونيو من العام الجاري.

ووصل سعر خام القياس العالمي "مزيج برنت" في تعاملات الجمعة للعقود الأجلة الى 55.81 دولارا للبرميل، ومرتعا بذلك بمقدار ستة عشرة سنتا او بنسبة 0.3% بينما ارتفعت اسعار الخام المريكي "ام غرب تكساس" بمقدار اربعة سنتات، ووصل سعر البرميل الى 53.40 دولارا.

وبذلك يكون الخامان قد انهيا اسبوعهما على انخفاض بقدار 2% بالنسبة لمزيج برنت، و 1% بالنسبة للخام الأمريكي.

ويرجع المراقبون ذلك الى تضرر سوق النفط من ارتفاع مؤشر الدولار خلال الاسبوعين الماضيين.

وقالت بيكر اند هيوز، ان اعداد منصات الحفر زادت ستة منصات جديدة في الاسبوع الماضي، وبذلك تصل اعداد الحفارات العاملة في البلاد الى 597 منصة حفر، وهو يعد اكبر عدد تصل اليه اعداد الحفارات منذ عام 2015.

ومقارنة بنفس الفترة من العام الماضي فإن هناك زيادة في اعداد الحفارات بمقدار 184 حفارا هذا العام، وتزيد اعداد الحفارات العاملة في امريكا منذ ان ارتفع سعر البرميل من الخام الى اكثر من خمسين دولارا لاول مرة في شهر مايو الماضي، وتسبب هذا التعافي في احداث تخمة زائدة في المعروض.

ويتوقع ان يرتفع انتاج النفط الصخري في شهر مارس القادم بمقدار 79 الف برميل يوميا تقريبا ليصل الانتاج الكلي الى حوالي 4.87 مليون برميل يوميا وهو اعلى مستوى له منذ شهر مايو في العام الماضي 2016.

ويتوقع ان يتجه المستثمرون في امريكا في ظل الادارة الجديدة للاستثمار في مجال النفط والغاز ويضخون المزيد منهما في خلال السنوات القادمة، مع توقعات بزيادة اسعار مصادر الطاقة.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

القوات العراقية تسيطر على مطار الموصل ومعسكر الغزلاني

توقيت لقاء الهلال أمام الريان فى منافسات دوري أبطال آسيا لعام ٢٠١٧

اليابان تحتج على خطط روسيا بتعزيز قواتها العسكرية على جزر متنازع عليها