وزير الدفاع البريطاني يدعو لعزل داعش في الرقة قبل حلول الربيع

قال مايكل فالون وزير الدفاع البريطاني مساء امس السبت، انه على القوات المعارضة في وسريا ان تعمل على عزل تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا قبل حلول الربيع القادم وذلك عبر عزل مدينة الرقة عن غيرها من المناطق التي تسيطر عليها قوات التنظيم، وذلك قبل اقتحام المدينة بوقت كافي.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية التي تعمل تحت رايتها قوات حماية الشعب الكردي قد شنت حملة عسكرية على مدينة الرقة في شهر نوفمبر الماضي، ثم اعلنت خلال الشهر الجاري انها ستبدأ مرحلة جديدة من الهجوم بهدف تطويق الرقة وقطع الطريق الواصل بينها وبين دير الزور جنوب شرق المدينة.

واتت تصريحات فالون من مدينة اربيل عاصمة اقليم كردستان العراق الذي يتمتع بحكم ذاتي، حيث يقول فالون انه يأمل في ان يتم عزل الرقة وتطويق تنظيم الدولة الاسلامية قبل حلول الربيع ليتم تطهير المدينة بشكل كامل من التنظيم المتشدد.

ويقاتل عناصر تنظيم الدولة الاسلامية بضراوة شديدة في سوريا للحفاظ على موطئ قدم لهم، وخاصة في ظل خسائرهم الكبيرة في العراق.



وتمكنت قوات عراقية مدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية ومن قوات كردية، في الشهر الماضي من طرد تنظيم الدولة الاسلامية من احياء الموصل الشرقية ونعد الموصل اخر معاقل تنظيم الدولة الاسلامية في العراق، وتعمل هذه القوات على استكمال تحرير الموصل من قبضة التنظيم المتطرف، وتشن هجمات على مواقع في المدينة غرب نهر دجلة.

ويقول فالون، ان مدينة الرقة اصغر بكثير من الموصل الا انها هامة لغاية بالنسبة لتنظيم الدولة الاسلامية الذي سيدافع عنها وحتى الرمق الأخير وهو الأمر الذي يعني ان عليهم التخطيط جيدا لعملية اقتحام الرقة.

وقال انه بعد تحرير الرقة والموصل سيكون التنظيم في بداية نهايته ونهاية ما وصفه بالخلافة المروعة، وكان تنظيم الدولة الاسلامية قد اعلن في عام 2014 دولة الخلافة الاسلامية من سوريا والعراق.

وبريطانيا ضمن الدول المشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية والذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية في اكثر من دولة.

وقال الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب انه يعطي اولوية كبيرة لمحاربة الارهاب، والقضاء على تنظيم الدولة الاسلامية وغيره من التنظيمات الاسلامية المسلحة التي تعمل في العراق وليبيا وسوريا واليمن، ونفذت قوات امريكية في بداية الشهر الجاري عملية في اليمن، ضد عناصر من تنظيم القاعدة، هي الأولى من نوعها منذ تولي ترامب الرئاسة في البيت الأبيض، الا انها شابها الكثير من الأخطاء وتسببت في مقتل عشرات المدنيين من بينهم نساء واطفال، وقتل في العمليات جندي امريكي كما تحطمت طائرة قيمتها 75 مليون دولار، وقال خبراء عسكريين ان هذه العملية لم يعد لها جيدا وتتم في الوقت الحالي تحقيقات بشأنها، الا ان ادارة ترامب قالت ان العملية ناجحة وان اي انتقادات توجه اليها بمثابة اهانة لروح الجندي الأمريكي الذي لاقى نحبه في العمليات.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

القوات العراقية تسيطر على مطار الموصل ومعسكر الغزلاني

توقيت لقاء الهلال أمام الريان فى منافسات دوري أبطال آسيا لعام ٢٠١٧

اليابان تحتج على خطط روسيا بتعزيز قواتها العسكرية على جزر متنازع عليها